كيف يقدر الإنسان ذاته؟

تعد قدرة الإنسان على تقدير ذاته بشكل صحيح وواقعي مفتاح للسعادة والتوازن العاطفي. ففي الواقع ، يعتبر الإحساس بالقيمة الذاتية هو الدافع الرئيسي لمعظم أفعالنا وقراراتنا. ولكن كيف يمكننا تقدير ذواتنا بشكل جيد؟ هذا ما سوف نجيب عنه في ما يلي.

كيف يقدر الإنسان ذاته؟

بدايةً لا يكمن الأمر في تقدير الذات بشكل مبالغ فيه ، إنما في رؤية الجوانب الإيجابية والقيمة في شخصيتك. فجميع الناس يملكون قدرات ومواهب ، وتقدير الإنسان لذاته يبدأ عندما يركز على ما يحققه ويملكه بدلاً من التركيز على ما يفتقده.

فعندما نقدر قدراتنا وكيف نقدمها للآخرين ، نبدأ في بناء الثقة بالنفس. فليس الأمر متعلقاً بامتلاك شيء ما ، ولكن بالطريقة التي نرى بها أنفسنا. فالذات السليمة هي التي تتقبل نفسها بصدق ولطف. وهناك أربع نصائح رئيسية تساعدك في تقدير ذاتك بشكل سليم ، هي :

  1. التوقف عن المقارنة : فالمقارنة المستمرة مع الآخرين تقود إلى الشعور بعدم الكفاءة. فعندما نتمكن من رؤية أنفسنا بعيداً عن المقارنة ، نتمكن من التركيز على قدراتنا الفريدة.
  2. تقبل النقد البناء : النقد البناء يمكن أن يكون مصدر تعلم ونمو. فعندما نتقبل النقد بدلاً من الدفاع عن الذات ، يمكننا تحسين أدائنا وتعزيز تقدير ذاتنا.
  3. التعبير عن الامتنان : التعبير عن الشكر والامتنان يعزز من الحالة المزاجية الإيجابية ، ويقود إلى شعور بالسعادة والرضا عن الحياة.
  4. تجنب التفكير السلبي : يجب عليك تجنب الأفكار السلبية حول الذات مثل “أنا غير كفء” أو “لا أحد يهتم” ، فهذه الأفكار تؤثر سلباً على تقدير الذات.

زر الذهاب إلى الأعلى